النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية eslam mamdouh
    عضو ملكى 100%
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    العمر
    31
    المشاركات
    3,041
    معدل تقييم المستوى
    7153

    افتراضي "جلوناس" الروسي... هل ينافس "جي. بي. إس" الأميركي؟

    هل يتمكن النظام الروسى الجديد فى منافسه النظام الامريكى الاشهر على مستوى العالم GPS
    سوال يتبادر الى العقل
    ربما تكون أيام الحرب الباردة قد ولَّت، إلا أن روسيا والولايات المتحدة توجدان وسط معركة جديدة تتعلق هذه المرة بصراع تكنولوجي على خلفية احتكار الولايات المتحدة لنظام الإبحار أو تحديد المواقع بواسطة الأقمار الاصطناعية. وفي هذا السياق، تقول السلطات في موسكو إن وكالة الفضاء الروسية تعتزم إطلاق ثمانية أقمار اصطناعية لهذا لغرض بنهاية العام الحالي، من شأنها أن تستكمل تقريباً نظاماً روسياً لتحديد المواقع هو "نظام الإبحار العالمي بواسطة الأقمار الاصطناعية"، المعروف اختصارا باسم "جلوناس".

    ومن المرتقب أن يبدأ هذا النظام الخدمة فوق التراب الروسي ومناطق مجاورة من أوروبا وآسيا في مرحلة أولى، قبل أن يتم توسيعه ليشمل العالم برمته بحلول 2009، ليكون بذلك منافساً لـ"نظام تحديد المواقع العالمي" الأميركي المعروف بـ"جي بي إس".

    والواقع أن روسيا ليست البلد الوحيد الذي يسعى إلى كسر الاحتكار الأميركي بخصوص تكنولوجيا تحديد المواقع؛ إذ شرعت الصين منذ فترة أيضاً في إرسال أقمار اصطناعية إلى الفضاء قصد إنشاء نظام خاص بها يدعى "بايدو". كما بدأ الاتحاد الأوروبي تطوير نظام منافس يدعى "جاليليو"، رغم تعثر المشروع بسبب تشكك المساهمين في إمكانية أن يدر عليهم الربح. أما النظام الذي تعتزم روسيا إنشاءه، فهو ممول بفضل عائدات البلاد النفطية.


    ومن الأسباب التي تقف وراء احتدام هذه المعركة التكنولوجية وجود استعمالات أخرى لنظام تحديد المواقع بواسطة الأقمار الاصطناعية أكثر من تلك التي يعرفها معظم الناس كإرشاد المسافرين؛ إذ تعمل قطاعات مختلفة مثل الزراعة والصرافة حالياً على إدخاله ضمن عملياتها وأنشطتها. كما يمكن أن يوفر قاعدة لخدمات أخرى مثل الإعلانات، حيث تظهر على شاشة الهواتف النقالة إشارات ترشد المستعملين حين يكونون بالقرب من مقهى "ستاربوكس" أو مطعم "ماكدونالدز" مثلاً إلى موقعهما.


    وتعرف مبيعات أجهزة "جي. بي. إس" طفرة ملحوظة؛ إذ بلغت سوق هذه الأجهزة نحو 15 مليار دولار في 2006 وتتوسع بنسبة 25 إلى 30 في المئة سنوياً، حسب مجلس صناعة "جي. بي. إس"، وهو منظمة تجارية في واشنطن. غير أن ما يقف أيضاً وراء معركة السيطرة على تكنولوجيا تحديد المواقع هو الخوف من أن تستغل الولايات المتحدة احتكارها –فالنظام في النهاية طُور من قبل الجيش الأميركي ومراقب من قبله- لإطفاء الإشارات أوقات الأزمات. وفي هذا الإطار، يقول "أندريه آيونين"، المحلل المتخصص في مجال الفضاء بـ"مركز تحليل الاستراتيجيات والتكنولوجيات"، المرتبط بوزارة الدفاع الروسية: "في غضون بضع سنوات، ستصبح التجارة بدون إشارات أمراً من الماضي؛ ذلك أن كل شيء يتحرك سيستعمل إشارات الإبحار –الطائرات والقطارات واليخوت والناس والصواريخ والحيوانات القيمة".


    وقتها –يقول "أندريه آيونين"- ستسقط البلدان التي اختارت الاعتماد على نظام "جي. بي. إس" فقط في "الفخ الجيوسياسي" بسبب الهيمنة الأميركية على بنى تحتية حديثة مهمة؛ إذ تستطيع الولايات المتحدة نظرياً حرمان بلدان من قبيل إيران وكوريا الشمالية من إشارات الإبحار، ليس في أوقات الحرب فقط، وإنما كشكل تكنولوجي من أشكال العقوبات التي من شأنها أن تتسبب في اضطرابات في خدمات شبكة التيار الكهربائي، وأنظمة الصرافة، وقطاعات أخرى. يذكر هنا أن سياسة الولايات المتحدة المعلنة هي توفير الإشارات بشكل دائم عبر العالم.

    والواقع أن أجهزة "جي. بي. إس" كانت في صميم الأزمة التي اندلعت بين لندن وطهران مؤخراً على خلفية اعتقال 15 بحاراً بريطانياً من قبل السلطات الإيرانية؛ حيث قال البريطانيون إن أجهزة "جي. بي. إس" الموجودة على زوارقهم أظهرت أنهم كانوا في المياه الإقليمية العراقية؛ وهو ما رد عليه الإيرانيون بإحداثيات على خرائط قالوا إنها تثبت أن البريطانيين كانوا داخل المياه الإقليمية الإيرانية. وبطبيعة الحال، فإن المشروع الروسي ينطوي على تداعيات كبرى على الجيوش عبر العالم، على اعتبار أنه يوفر نظام إبحار غير خاضع لمراقبة "البنتاجون" وسيطرته وقد وضعت الولايات المتحدة رسمياً نظام "جي. بي. إس" لخدمة المدنيين في 1993 عندما تعهدت بتوفيره بشكل دائم عبر العالم بالمجان.


    وقد حث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي كثيراً ما تحدث عن نظام "جلوناس" وإمكانياته، العلماء الروس على جعل المنتوج "صديقاً للمستهلك". وفي هذا السياق، نقلت إحدى وكالات الأنباء الروسية عن "بوتين" قوله في اجتماع حكومي حول هذا النظام الشهر الماضي: يجب أن يكون النظام خالياً من العيوب، وأفضل من نظام "جي. بي. إس"، وأقل تكلفة إذا كنا نرغب في أن يُقبل الزبائن على نظام "جلوناس"، مضيفاً: إنكم جميعاً تعرفون مدى اهتمامي بهذا النظام.

    وتعود جذور "جي. بي. إس" إلى الجيش الأميركي في عقد الستينيات. غير أن الرئيس "رونالد ريجان"، اقترح في عام 1983، وقبل أن يصبح النظام جاهزاً بصفة كاملة، وضعه تحت تصرف المدنيين عبر العالم، بعد أن دخلت طائرة مدنية تابعة للخطوط الجوية الكورية الجنوبية المجال الجوي السوفييتي عن طريق الخطأ، وتم إسقاطها ومصرع جميع ركابها. وقد خضع نظام "جي. بي. إس" لأول اختبار عسكري له في حرب الخليج لعام 1991، واعتُبر العامل الرئيسي وراء دقة حملة القصف، التي ساهمت في التسريع باستعماله في الاستعمالات التجارية في عقد التسعينيات

    المصدر :مجهول
    عن موقعhttp://www.siironline.org/


    مهندس / اسلام ممدوح ابوضيف

    مهندس مساحه تركيبات ميكانيكيه

    شركه T .Q .C

  2. #2
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية eslam mamdouh
    عضو ملكى 100%
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    العمر
    31
    المشاركات
    3,041
    معدل تقييم المستوى
    7153

    افتراضي

    فى انتظار ردكم وتعلقكم


    مهندس / اسلام ممدوح ابوضيف

    مهندس مساحه تركيبات ميكانيكيه

    شركه T .Q .C

  3. #3
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية Hassan Mohamed
    اخصائي مساحة وخرائط دفعة 2009
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    3,306
    معدل تقييم المستوى
    7354

    افتراضي

    مشكووووووور
    سأكتب و أكتب
    ولن أتوقف
    فأنا قلمي لن يجف ابدا

  4. #4
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية eslam mamdouh
    عضو ملكى 100%
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    العمر
    31
    المشاركات
    3,041
    معدل تقييم المستوى
    7153

    افتراضي

    thank you


    مهندس / اسلام ممدوح ابوضيف

    مهندس مساحه تركيبات ميكانيكيه

    شركه T .Q .C

  5. #5
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية Mohamed Saad Yassin
    عضو فضى 80%
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    Alexandria, Egypt
    المشاركات
    699
    معدل تقييم المستوى
    4700

    افتراضي

    موضوع جميل يا اسلام استفدت منة
    باراك أوباما
    يـجب أن نربي أبـناءنا ليصبحوا كشباب مصر
    رئيس وزاراء ايطاليا
    لا جديد في مصر فقد صنع المصريون التاريخ كالعاده
    ستولتنبرج رئيس وزراء النرويج
    اليوم كلنا مصريين
    هاينز فيشر رئيس النمسا
    شعب مصر أعظم شعوب الأرض و يستحق جائزة نوبل للسلام
    سى ان ان
    لأول مرة نرى شعبا يقوم بثورة ثم ينظف الشوارع بعدها

    مصرى و أفتخر





    و افوض امري الى الله .. ان الله بصير بالعباد
    أرجو منكم الدعاء عن ظهر الغيب



  6. #6
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية عاشق الرومانسيه
    عضو مجتهد 40%
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    230
    معدل تقييم المستوى
    4222

    افتراضي

    مشكورررررررررررررررررررررر
    ومن لا يهوي صعود الجبال يعش ابد الدهر بين الحفر

  7. #7
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية AYMAN GAMAL
    اخصائي مساحة خرائط و نظم معلومات جغرافية
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    Alexandria, Egypt, Egypt
    المشاركات
    2,482
    معدل تقييم المستوى
    6510

    افتراضي

    الله ينور عليك




  8. #8
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية eslam mamdouh
    عضو ملكى 100%
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    العمر
    31
    المشاركات
    3,041
    معدل تقييم المستوى
    7153

    افتراضي

    الف شكر على اهتمامكم


    مهندس / اسلام ممدوح ابوضيف

    مهندس مساحه تركيبات ميكانيكيه

    شركه T .Q .C

  9. #9
    Status
    Offline
    الصورة الرمزية mozatec
    عضو جديد 10%
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    25
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    قال سبحانه وتعالى:

    ( يا ابن آدم جعلتك في بطن أمك.. و غشيت وجهك بغشاء لئلا تنفر من الرحم ..

    و جعلت وجهك إلى ظهر أمك لئلا تؤذيك رائحة الطعام .. و جعلت لك متكأ عن
    يمينك و متكأ عن شمالك

    فأما الذي عن يمينك فالكبد... و أما الذي عن شمالك فالطحال ...

    و علمتك القيام و القعود في بطن أمك .. فهل يقدر على ذلك غيري ؟؟

    فلما أن تمّت مدتك.. و أوحيت إلى الملك بالأرحام أن يخرجك فأخرجك على ريشة
    من جناحه. لا لك سن تقطع .. و لا يد تبطش...

    ولا قدم تسعى .. فأنبعث لك عرقين رقيقين في صدر أمك يجريان لبنا خالصا..

    حار في الشتاء و باردا في الصيف . و ألقيت محبتك في قلب أبويك.

    فلا يشبعان حتى تشبع ... و لا يرقدان حتى ترقد ..

    فلما قوي ظهرك و أشتد أزرك .

    بارزتني بالمعاصي في خلواتك

    و لم تستحي مني . و مع هذا إن دعوتني أجبتك

    (و إن سألتني أعطيتك .. و إن تبت إليّ قبلتك)


    اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •